مقابلة مع المخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو 2018



 



مرحبًا، ديل تورو هل سبق وأن خضت أي تجارب لا ماورائية؟

-        ديل تورو: رأيتُ صحن فضائي حِين كنت مراهق! وسمعتُ أصوات أشباح مرتين خلال حياتي.

حقًا! كيف كان ذلك؟

-        ديل تورو: أصبتُ بالهلع! كنت خائف حين رأيت الصحن الفضائي في السماء! يعتليك أحساس بأن كل قوانين الطبيعة يمكن أن تتحطم.. فجأة تكون أمام شيء لا يمكن أن يحدث، وأول ردود افعالك هو "الصدمة."

هل تغيرت علاقتك مع اللاماورائيات منذ ذلك الحين؟

-        ديل تورو: إلي حد ما نعم، لكن حبي للأشباح والوحوش ما زال كما هو. أحب الوحوش بطريقة حميمة جدًا وروحانية. ما زلتُ متأثرا بفرانكنشتاين، وكل وحوش الأفلام الكلاسيكية الأخرى بطريقة هي أقرب لتأثير الدين نفسه.
Image result for del toro with monsters

ما الذي تعنية؟
  
-        ديل تورو: هذا هو مُعتقدي! بوسعي سرد قصص حميمة أو روحانية عن الوحوش، وليس عندي مشاكل في ذلك. بالنسبة لي، فهذه ليست محاولات ما بعد الحداثة. ولستُ ميتافيزيقي، بل أنا مؤمن بذلك جدًا.

ما تحاول قوله هو أن هناك روحانيات لدى الوحوش؟
-        ديل تورو: إنهم يمثلون كل ما هو منبوذ. ويمكن أن اكون منبوذ مِن قبل عرقي البشري، من قبل جنسي، أو تفضيلاتي الجنسية، أو سياسيًا، أو أي شيء أخر.. لكن الوحوش تكون منبوذة وحسب.. وهذا وثيق الصلة بفيلم بمحتوى فيلمي "the Shape of water" حيث نشاهد العالم الذي يحلم بالمستقبل، لكن في نفس الوقت، هناك تلك التوترات العنصرية؛ التي تولد الكراهية.. هذا الوحش منبوذ بالكامل، غير مرئي.. لهذا، فالوحوش هما القديسون الشافعون للا منتمون.



لكننا أيضًا نستعمل وصف " الوحش" لهؤلاء الاشخاص الاشرار في مجتمعنا. كيف يتناسب هذا مع السرد؟

-        ديل تورو: في الواقع، بالنسبة لي ما هو مرعب فينا نحن البشر عندما ننادي أحدهم بالوحش، فنحن نتكلم عن أراوحهم. وما هو جميل في أفلام الوحوش أنهم مختلفون جسيدًا، ولكنهم روحيًا لطفاء جدًا. شخصية "مايكل شانون" هي الوحش الحقيقي للقصة في the Shape of water”" بينما الأخر الذي ينعت بالوحش هو الذي يعيد إحياء طبيعة "إليزا" الحقيقة. يجعلها تتذكر من أين جاءت وما هي عليه، وهذا مناقض للطريقة التقليدية، حيث يتوجب عليها تقبيل الوحش، ليتحول الوحش إلي أمير(إنسان مثلها).

Related image

ولهذا فأن البشاعة في الفيلم لا يجب أن تؤخذ حرفيًا؟
-        ديل تورو: نعم. البشاعة الحقيقة في the shape of water”" هي بشاعة الرُوح. في فيلمي القادم " Fantastic Voyage" الوحش سيكون الجسد: الجسد هو الوحش، لكن في نفس الوقت هو المعجزة. أعني، الاهتمام بالوحوش قد يكون ببساطة لإقناع الناس، وجعلهم يؤمنون بشيء مخالف لما تعنيه الكلمة. بالنسبة لي، "the Shape of water" احتوى وحش واحد، والذي استغرق مني ما يقارب الثلاث سنوات لصنعه. وكان هذا أطول وقت استغرقه لتصميم احد الوحوش الذي سيظهر على الشاشة لما يقارب الساعة فقط. وكانت عميلة التصميم مختلفة جدًا.. والوحشان اللذان استغراقا وقتًا أطول في التصميم ووضع المكياج، كانا في فيلم "Hellboy" مع رون بيرلمان، وهذا الوحش. بعض الناس يقولون أحيانًا: " هيل بوي هو رون بيرلمان مصبوغ بالأحمر.." قطعًا لا! فقد وضعنا عليه الميكاج ومواد التجميل بشكل دقيق ومفصل! وكان يجب أن يأخذ جائزة أوسكار على ذلك.. فهي من اجمل المكياجات التي اعدت لشخصية في فيلم على الاطلاق.


ستصدر نسخة جديدة من فيلم هيل بوي للمخرج " نيل مارشال" العام المقبل.. هل يزعجك بأن احدًا اخر سيقوم بالعمل بدلك؟

-        ديل تورو: الأمر كالتالي: عليك أن تدع الأمور تسير.. على سبيل المثال، اخرجت أولى افلام سلسلة "Pacific Rim"، لكن السلسلة ليست ملكي. ونفس الأمر ينطبق على " Hellboy" فحقوقه تعود إلي " مايك ميغنولا". وقد تبنيت القصة مرتين، لكنه سيظل وليده.. لهذا، الأمر ليس بيدي.

وماذا لو كان لفيلم كتبت أنت سيناريوه الأصلي مثل " متاهة بان"؟

-        ديل تورو: لو حاول احدهم اعادة صُنع "متاهة بان" فلن أسمح. لن أصرح بذلك! (ضحك) لكن في النهاية، أنا فخور جدًا بكل الافلام التي صنعتها.. كنت قادرًا على صُنع أفلام بميزانية "مليون" دولار وكذلك أفلام بميزانية "195" مليون دولار. بوسعي العمل مع ميزانيات مختلفة، ولدوافع مختلفة (تجاري أو شخصي).. وكان بمقدوري صنع عشرة أضعاف مما تصورت بأني سأصنع.. وعندي مسيرة عمل عمرها خمسة وعشرون عامًا وما زلت كما أنا بكل طباعي الغريبة كما كنت حين صنعتُ أول أفلامي!
هل أصبحت تتعامل بشكل أفضل مع نظام هوليود مع مرور السنوات؟

-        ديل تورو: حسنًا، كتبت ما يزيد عن 24 سيناريو، وصنعت 10 أفلام منها.. وعشرة مِنها لم تصنع! وفي بعض الحالات مثل " Mountains of Madness" على سبيل المثال، فقد استغرقوا عامًا في التصميم والاعداد له. لكن جزء من العمل يقتضي على:  أن الشيء الوحيد الذي تستطع فعله هو الانتظار. وفي حالة سيناريو " Trollhunters" فقد حاولناه اخيرًا لمُسلسل تلفزيوني بعد ثمانية سنوات من الانتظار.. وكذلك " Hellboy"  تطلب انتظاره ثمانية سنوات أيضًا.. وبالنسبة لي the Shape of water”" فقد انتظرتُ ستة سنوات.. ومبكرًا في مسيرتي، تعلمتُ بأن عليك الاحتفاظ بأكثر من مشروعين أو ثلاثة لأن احدها سيرفض واخر قد لا يحدث، ولكن احدها سينجح..

كيف تتعامل مع خيبات الأمل عندما يرفض عملك؟

-        ديل تورو: أوه! سترغب في قتل نفسك! ولن تتجاوز الأمر! وقد لا تتجاوزه مطلقًا.. عندما تقضي 30 عامًا في العمل، ستصير أفضل في التعامل مع هذا، سيكون بمقدورك توقع حدوث كل هذه الأمور.. لهذا عندما أعمل على التصميم، احاول أن لا اكون متحمسًا جدًا لأني أعلم مسبقًا بأن العمل قد لا يحدث.. أحيانًا هذا يفقدك عقلك! عندما رفض " Mountains of Madness" انهرت جدًا.. فالأمر يعتمد على الوقت الذي قضيته في العمل على مشروع الفيلم: احيانًا لا تطر للانتظار، يحدث الأمر بسرعة.. لكن في النهاية، دائمًا ما تتعافي من تلك الخيبات. .


نشرت هذه المقابلة عبر موقع مجلة the talk.. بتاريخ 7 مارس 2018
مقابلة مع المخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو 2018 مقابلة مع المخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو 2018 Reviewed by Roya Shaban on 9:05 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.